تنظيم داعش يلجأ للحرب النفسيه  ضد قرى ريف دير الزور الشرقي

جسر: مراسل دير الزور

استيقظ اهالي قرى ريف دير الزور الشرقي اليوم الخميس ليجدوا كتابات على جدارن ابنيتهم ومناشر في الطرقات وأمام منازلهم تهددهم بالويل في حال التعامل مع قسد او مع النظام.

وأفاد مراسل جسر من المنطقة ان عناصر من تنظيم داعش هم من قاموا بتوزيع المنشورات ضمن مختلف بلدات وقرى ريف دير الزور الشرقي، وهي في مضمونها تحمل تهديداً للذين يتعاملون مع (قسد) وكذلك لمن يروجون للمصالحة مع النظام، واعتبارهم مرتدين عن دينهم.

ونقل مراسل جسر تخوف الاهالي من هكذا تهديدات، فهم يأخذونها على محمل الجد، لان تنظيم داعش قادر على الوصول بسهولة الى أي شخص، وسبق ان نفذوا عمليات خطف وقتل لاشخاص يسكنون في تلك القرى.

يشار بأن تلك القرى تقع تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (قسد) منذ ما يزيد على السنة، ويفصلها عن مناطق سيطرة داعش عدة قرى، غير إن الاختراقات سهلة -فحسب احد سكان المنطقة- أغلب المنتسبين سابقاً الى تنظيم الدولة (داعش)، قد انضموا الى (قسد) محتفظين بمناصبهم ومواقعهم، ما يسهل تنفيذ اي عملية لصالح التنظيم في تلك القرى.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق