القائد السابق في احرار الشام ابو جابر الشيخ يدعو لضم الجبهة الوطنية لـ”حكومة الانقاذ”

 

لم يجف حبر الاتفاق لوقف الاقتتال بين فصائل الجبهة الوطنية للتحرير المدعومة من تركيا وهيئة تحرير الشام (النصرة) صباح اليوم الخميس، حتى بادر  القائد السابق في هيئة تحرير الشام “هاشم الشيخ” أبو جابر إلى الدعوة  لإشراك الجبهة الوطنية للتحرير في حكومة الإنفاد كشريك تحت صيغة” لا غالب ولا مغلوب”، من خلال اسناد بعض الحقائق الوزارية لهم، ليكون الجميع شركاء في صنع مكتسب من مكتسبات الثورة فهم أهلها، على حد تعبيره.

وأكد الشيخ في رسالته  على قناته الرسمية على موقع “تلغرام” بأن الاجتماعات التي عقدت  بين هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير، للاتفاق على إدارة واحدة للمحرر قد وصلت إلى طريق مسدود.

وأضاف بأن العقبة التي اعترضت المباحثات بين الطرفين تتمثل في دعوة قيادة هيئة تحرير الشام للجبهة الوطنية للتحرير للدخول في الهيئة التأسيسية لحكومة الإنقاذ ومن ثم مشاركتهم في الحكومة، وفي المقابل دعوة الجبهة الوطنية للتحرير للهيئة لحل حكومة الإنقاذ وعقد مؤتمر وطني عام تنبثق عنه هيئة تأسيسية ومن ثم حكومة تمثل الجميع وتبسط سلطانها على كامل المحرر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق