مقتل مدني وجرح آخر على يد دورية لقسد في مخيمات البصيرة شمال دير الزور

ديرالزور: جسر:

قتل مدني وجرح آخر مساء أمس في مدينة البصيرة، عند مداهمة قوات من قسد لأحد المخيمات وطلب ترحيلها. الحادثة وقعت عندما رفض الاهالي الرحيل فاطلق أحد عناصر قسد النار مما أدى لاصابة رجلين، فارق الأول الحياة في مشفى الشحيل، وهو من مدينة البوكمال، بينما نقل الآخر إلى مشافي الحسكة وما تزال حالته حرجة.

وهذه ليست المرة الاولى التي تداهم بها قوات سوريا الديمقراطية ( قسد) مخيمات اللاجئين في مناطق ريف دير الزور الشرقي، فقد سبق وتعرضت مخيماتهم صباح الثلاثاء الفائت لعملية مداهمة وتم تفتيش خيمهم والعبث بممتلكاتهم، واتهمتهم بالانتماء إلى داعش والوقوف وراء العمليات التي استهدفت عناصرها في الفترة الأخيرة.

يذكر أن قسد اصدرت أوامر بترحيل جميع المخيمات في ريف دير الزور الشرقي إلى مخيم الهول في الحسكة لدواع أمنية، حيث تتهم تلك المخيمات بإيواء خلايا لداعش.

وأفاد مراسل جسر من دير الزور، بأن قوات قسد أبلغت سكان المخيمات بأنها قررت بترحيلهم، دون تفاصيل إلى أين وكيف.

يذكر بان سكان تلك المخيمات يقدر بعشرات الآلاف، وهم نزحوا من قراهم بسبب ظروف الحرب القائمة بين داعش وقسد وبقية الفصائل المسلحة.

ويشار الى تصاعد عمليات استهداف قسد في الفترة الاخيرة، بالعبوات الناسفة، والاغتيالات لعناصرها، وفي ذات الوقت عززت قسد من وجودها في المنطقة بتثبيت نقاط عسكرية في العديد من مناطق ريف دير الزور الشرقي

 

(صورة لمدينة البصيرة صباح هذا اليوم بعدسة مراسل جسر) 

 

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق