إغلاق مطعم في إعزاز بسبب تشجيع رواده للمنتخب السوري

 

جسر: مراسل اعزاز

اعتقلت قوات الشرطة الأمن العام الوطني التابعة لما يسمى بالجيش الحر في مدينة اعزاز صاحب (مطعم الشيخ بدري القمة) وتمّ إغلاقه محلة بشكل نهائي، وتحويله أصولاً إلى المحكمة المدنية، والسبب هو تشجيع رواد المقهى للمنتخب السوري، يوم أمس في مباراته مع فريق استراليا.

وبررت الشرطة اعتقال صاحب المقهى، برفض الناس في المدينة للتأييد الذي ابداه نحو 30 شاباً كانوا يتابعون المباراة في المطعم وتفاعلهم مع الاهداف التي سجلها المنتخب السوري.

وكان المنتخب السوري خسر بنتيجة هدفين  مقابل ثلاثة أهداف أمام المنتخب الاسترالي، وقد خرج نهائياً من تصفيات بطولة كأس اسيا 2019.

يشار بأن تشجيع منتخب نظام الأسد قد أحدث إنقساماً وردود فعل بين مؤيدي نظام الأسد والشارع المعارض خاصة بالمناطق الخارجة عن سيطرة النظام ، وإعتبار الأخير أن هذا المنتخب يمثل النظام السوري مطلقاً عليه أسم منتخب البراميل

تماشياً مع استخدام النظام السوري لالاف البراميل المتفجرة في حربه ضد الشعب السوري، ويذكر أن مدينة إعزاز تقع شمال مدينة حلب ب 40 كم وتسيطر عليها الفصائل المسلحة المناهضة لنظام الاسد  منذ عام 2012.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق