رداً على تفجير حاجز أريحا: “تحرير الشام” تعدم ١٢ عنصراً من تنظيم الدولة

نفذت هيئة تحرير الشام حكم الإعدام بإثني عشر عنصراً من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” اليوم الأحد، وذلك انتقاماً للهجوم الذي نفذه التنظيم على حاجز للهيئة قرب مدينة أريحا يوم الخميس الماضي، أوقع قتلى وجرحى في صفوف تحرير الشام”.

ونشرت وكالة “إباء” التابعة لهيئة تحرير الشام صوراً تظهر أشخاصاً معصوبي الأعين قبيل لحظات من تنفيذ حكم الإعدام رمياً بالرصاص في المكان نفسه الذي تم نسف حاجز ” الهيئة” فيه قرب مدينة اريحا بريف إدلب وأدى لمقتل اثنا عشر عنصراً منها، وأكدت الوكالة أنهم من عناصر “داعش” المعتقلين لدى هيئة تحرير الشام”.

وكانت حسابات مقربة من تنظيم “داعش” قد أكدت وقوف التنظيم خلف الهجوم الذي استهدف حاجز “تحرير الشام” بسيارة مفخخة يوم الخميس الماضي، ما أدى لحدوث انفجار ضخم ترددت أصداؤه في جميع أنحاء المحافظة.

وعقب الهجوم شنت هيئة تحرير الشام حملات دهم في العديد من المناطق الخاضعة لسيطرتها في محافظة إدلب، وخاصة في مدينة سرمين، حيث قالت مصادر مقربة من “الهيئة” إنها توصلت إلى المكان الذي تم تجهيز السيارة المفخخة فيه واعتقلت المسؤولين عن العملية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق