أهالي بلدة الشحيل يحتجزون 4 صهاريج نفط تابعة لقسد… إلى أن تتحقق مطالبهم

 

اعترض أهالي بلدة الشحيل في ريف دير الزور صباح اليوم الثلاثاء 4 صهاريج نفط كانت متجهة من حقل العمر الى الحسكة، وقاموا باحتجازها احتجاجا على سوء الخدمات في بلدتهم.

وأفاد مراسل جسر بأن الأهالي اقدموا على هذه الخطوة احتجاجا على سوء الخدمات من كهرباء وصحة، وتعليم في بلدتهم الشحيل، وكانت قسد قد وعدت في وقت سابق اهالي البلدة بمنحهم حصة من عوائد النفط كي يتم توظيفها بخدمة البلدة وتحسين الواقع الخدمي.

وبحسب مراسل جسر -فعلى سبيل المثال على تردي واقع الخدمات-فأنه يوجد بالشحيل نحو 10 آلاف طفل في المدارس التي تفتقر للتجهيزات اللازمة لسير العملية التعليمية النموذجية، حيث لا يوجد مقاعد دراسية أو ألواح تعليم صالحة للاستخدام، الأمر الذي يجبر الطلاب للجلوس على الأرض أثناء الدرس والمدرس بشرح الدرس بشكل شفهي في معظم الأحيان، دون وجود مناهج او دعم مادي يذكر.

يشار الى سكان بلده الشحيل سبق وتظاهروا الشهر الفائت كانون الأول 2018 مطالبين قسد بتحسين وضع بلدتهم دون ان يجدوا آذانا صاغية.

يذكر ان الشحيل قرية تتبع ناحية البصيرة في دير الزور تقع على ضفاف نهر الفرات شرقاً، وتبعد عن دير الزور 45 كم وعن مدينة الميادين 10 كم. وعن مدينة البوكمال 95كم ، ويسكنها اكثر من 35 الف نسمة بحسب اخر الاحصاءات، وتستضيف الالاف من النازحين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق