بعد أربعة أشهر على اعتقاله: “تحرير الشام” تطلق سراح أحد شيوخ قبيلة الموالي

إدلب – جسر: بعد إعتقال دام ما يقارب الأربعة أشهر ونصف، أفرجت هيئة تحرير الشام اليوم السبت عن الشيخ “أكرم الصياد” رئيس مجلس شورى “قبيلة الموالي” في إدلب وحماة.

وكانت “الهيئة” قد اعتقلت “صياد” وعدد آخر من وجهاء العشائر في مناطق سيطرتها خلال العام الماضي، للتحقيق معهم بتهم مختلفة في مقدمتها “التخابر مع النظام والترويج للمصالحات معه”، لكنها أطلقت سراح غالبيتهم تباعاً.

وحسب مقربين من هؤلاء المفرج عنهم، فإن الهيئة عمدت إلى اعتقال العديد من الشخصيات المؤثرة اجتماعياً بتهم مختلفة، بغية تأكيد هيمنتها على المنطقة واخضاع الزعامات لها، ومن ثم يتم إطلاق سراح المعتقلين من هذه الفئة بعد قيام ذويهم بدفع مبالغ مالية تتراوح بين ٥٠ و ١٠٠ ألف دولار.

 

صورة حديثة للصياد بعد اطلاق سراحه ووصوله إلى مضافته في بلدة بارسا اليوم السبت
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق