“أبو كعب” يظهر من جديد ويلاحق أطفال الرقة

مراسل الرقة: جسر

اطفال في الرقة – تصوير مراسل جسر

انتشر مؤخراً مرض النكاف (ابو كعب) في مدينة الرقة ويصيب خاصة الأطفال، وذلك بسبب الإهمال والبيئة غير الصحية في المدينة التي تنتشر بها روائح الجثث المتفسخة.

مساعد طبيب في مركز سيف الدولة الطبي في الرقة قال لجسر أن مرض النكاف أو(ابوكعب)بالعامية وهو عبارة عن مرض سببه فيروس النُّكاف الذي ينتقل بالعدوى عن طريق اللعاب، والإفرازات الأنفية، والاتصال المباشر بين البشر، ليتم انتقاله إلى الأنسجة من خلال بعض السوائل عند استخدام الأدوات المشتركة أو الرذاذ الصّادر أثناء الحديث بين الأشخاص.

وأوضح المصدر أن المرض ينتشر الان بخاصة عند طلاب المدارس ، ويُعرف عن الفيروس سرعة انتقاله من شخص بسبب الاهمال في القطاع الصحي ووجود جثث متفسخة وروائح التي تملئ ارجاء المدينة فتكون بيئة مناسبة لتفشي مثل هذه الأمراض.

وكشف المصدر الطبي أنه قد تمّ معالجة اكثر من ٣٠٠حالة حتى الآن في مركزي سيف الدولة الطبي والهلال الأحمر داخل مدينة الرقة.

أحد سكان مدينة الرقة ويدعى (ابو حسين) قال لصحيفة جسر أن “أغلب الأهالي تعتمد على الطب العربي ولا تذهب الى الأطباء أو المراكز الطبية” واضاف “انا الآن لا أرسل أولادي إلى المدرسة خوفاً من الإصابه بهذا المرض”.

ويشتكي ابو حسين بأن المسؤولين في قطاع الصحة لا يعطون المرض ما يستحق من متابعة واهتمام،  حتى أنهم يتكتمون على الأعداد الحقيقية للمصابين.

والجدير بالذكر أن لجنة التربية والتعليم التابعة لمجلس الرقة المدني أعلنت في وقت سابق عن وجود 114 ألف طالب في مدارس مدينة الرقة وأريافها.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق