درعا: لأسباب غامضة التربية تثبت الوكلاء على شهادة “البكالوريا” وتستبعد خريجين المعاهد والجامعات

مراسل درعا: جسر

من الارشيف

أصدرت وزارة التربية السورية قرارا يقضي بإجراء مسابقة لتثبيت الوكلاء الذين أمضوا خدمة 500 يوم في المدارس لتعيينهم بوظيفة معلم صف في مدارس الحلقة الأولى واشترطت ان يكون من حملة الشهادة الثانوية بشرط أن لا يكون من طلاب الجامعات او خريجي المعاهد.

المعلم الوكيل احمد قال لجسر : نحن درسنا معلم صف لمدة أربع سنوات في الجامعة وتخرجنا عام 2017 وتم التعيين كوكلاء في المدارس على أمل أن يتم تثبيتنا أسوة بمن سبقنا ونتفاجأ اليوم بصدور قرار إجراء مسابقة لتثبيت حملة الشهادة الثانوية دون أن يتطرق القرار لوضعنا أو تثبيتنا علما أننا أحق من غيرنا في التثبيت كوننا نحمل الشهادة المطلوبة ومؤهلين أكثر من غيرنا فاستثنوا الشهادة و طلبوا الخبرة .

المعلمة ( س، ح ) قالت لجسر : نحن نقدر عمل وتعب المعلمين أصحاب الخبرة وهم من علمونا لأجل أن نصل إلى ما وصلنا إليه، ولكن الشهادة التي نحملها تؤهلنا للوظيفة أكثر من غيرنا وان كانوا معلمينا فشهادة معلم الصف وجدت من أجل تأهيل المعلمين أكاديميا للعمل في المدارس ومن المجحف بحقنا أن نبقى خارج الملاك ومن يحمل الثانوية يتثبت

نأمل من وزارة التربية النظر في وضعنا وتثبيتنا لأحقيتنا بالتثبيت

احد العاملين في حقل التعليم بدرعا حاول تفسير القرار بالقول إن التربية ستثبت نحو 15 ألف من الوكلاء بسبب التحاق كوادر المعلمين الإصلاء بالجيش او بسبب هجرتهم خارج سوريا كي لا يتم سحبهم الى الخدمة الإلزاميةوأضاف لا ننسى ان عدد كبير من المعلمين تم فصلهم بسبب التحاقهم ومساندتهم للثورة“.

يشار الى ان راتب الوكيل قبل التثبيت هو 18 الف ل.س، ما يعادل 35 دولارا، وبعد التثبيت يرتفع لنحو 30 الف ل.س ما يعادل 57 دولاراً.

يذكر أن آخر تثبيت للوكلاء في وزارة التربية السورية كان عام 2002 ولم تجر بعدها مسابقة تثبيت حتى الآن.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق