الجيش الوطني يفتتح معبراً مع قوات النظام في منطقة “أبو الزندين”

أعلن الجيش الوطني انه سيفتتح في الأيام القادمة معبر “أبو الزندين” الذي يصل مناطق سيطرته بمناطق سيطرة قوات نظام الأسد، إذ يقع المعبر جنوب غرب مدينة الباب بحوالي أربعة كيلو مترات على طريق عام حلب/ الحسكة المار من الباب ومنبج.

وقال الرائد يوسف الحمود الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني في تصريح لـ “جسر” إن “افتتاح المعبر سيخفف من الأعباء المترتبة على الآليات الخارجة من منطقة سيطرة الجيش الوطني، الى منطقة حلب الواقعة تحت سيطرة قوات النظام، كونها تخضع حالياً لعملية دفع ضرائب بشكل مزدوج لقوات bkk ولقوات النظام السوري، كما أن فتح المعبر سيخفف حركة المدنيين بين المناطق المحررة ومناطق سيطرة النظام”.

ولفت الحمود إلى أن افتتاح المعبر تم بالاتفاق مع كافة الفصائل التابعة للجيش الوطني وتحت إشرافها وبإدارتها (الفيلق ١ و ٢ و ٣).

ويربط المعبر المذكور بين مدينة الباب في منطقة “درع الفرات” الخاضعة للمعارضة برعاية تركية، وبين شرق محافظة حلب الخاضعة لسيطرة النظام. ويتوقع مواطنون تخفيف الأعباء عليهم مع افتتاح المعبر، وخاصة أنه الطريق المباشر الوحيد من المنطقة إلى مدينة حلب، دون المرور بمناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق