سلطات دمشق تدلل أطباء الاسنان المزورين وتنكر: لا أحد يقبض بالدولار!


أقر نقيب أطباء أسنان ريف دمشق مازن موسى بوجود الكثير من عيادات الأسنان غير المرخصة في منطقة السيدة زينب، منوهاً بأن الإجراءات بحق المخالف لا تتم بالاغلاق الفوري بل من خلال توجيه إنذار في المرة الأولى، والإغلاق في المرة الثانية !


وكشف موسى في تصريحه لـصحيفة «الوطن» عن إغلاق مركزين في عام 2019 وتوجيه إنذارات لـ5 مراكز لارتكابها مخالفات جزئية، كمخالفة شروط المركز أو وجود طبيب غير مسجل بالنقابة، مبيناً أن الأمر في منطقة السيدة زينب معقد كونه في كل يوم ينشأ مركز جديد نظراً لوجود كثافة سكانية كبيرة، إضافة إلى قدوم من اسماهم المغتربين.
والمغتربون هو الاصطلاح الذي يطلق على المئات من عناصر وقادة الميليشيات الايرانية والافغانية واللبنانية الذين باتوا يقطنون منطقة السيدة زينب ويسيطرون عليها ويديرون فيها تجارات مشبوهة على نطاق واسع.
وحول وجود أطباء يتقاضون أجور المعاينات بعملات أجنبية في منطقة السيدة زينب، بين موسى أن النقابة ليست مسؤولة عن معاقبة هذه الحالات وإنما يعود الأمر إلى الجهات المختصة، نافياً ورود أي شكوى عن طبيب يتعامل بغير العملة السورية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق