محاكمة سوري في ألمانيا بتهمة “الاتجار بالبشر”

بدأت في مدينة دريسدن الألمانية إجراءات محاكمة مواطن سوري فلسطيني يدعى “محمد ك” البالغ من العمر ٤٠ عاماً بتهمة “الاتجار بالبشر”.

وذكرت صفحات إخبارية أن محمد كان يدير شبكة من المهربين في مدينة مرسين التركية، و هو مسؤول عن تهريب مئات اللاجئين مقابل مبالغ مالية وصلت لـ 6000 دولار لكل لاجئ.

وقام محمد في عام 2014 بتنظيم رحلة بسفينة ترفع علم مولدافيا من مرسين الى شواطئ إيطاليا، حيث وصلت السفينة لاحقا الى شواطئ جزيرة صقلية.
وتعرف لاجئون سوريون على محمد، فقاموا بتقديم شكاوى بحقه في ولاية زاكسن الألمانية، ولدى وصوله الى هولندا لينضم إلى ابنه الذي يعيش هناك، ألقي القبض عليه وسلم للسلطات الألمانية.
وقد صدر حكم غيابي بحق محمد في تركيا بالسجن لمدة خمس سنوات بتهمية التهريب.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق