بلدية اسطنبول: لم نخصص للسوريين مقابر خاصة

نفت بلدية اسطنبول خبراً تداولته وسائل إعلام تركية يفيد بتخصيص البلدية مقابر خاصة باللاجئين السوريين في الولاية.

وذكرت صحيفة “حرييت” التركية أن الخبر الذي تم تداوله عار عن الصحة إذ احتوى على معلومات تفيد بأن  بلدية اسطنبول خصّصت مقبرتي “حكيم باشُ” و”كيليوس” لدفن المتوفّين من اللاجئين السوريين فقط دون الأتراك.

ونشرت بلدية اسطنبول الكبرى بياناً رسمياً، أوضحت فيه أنها مستمرة في تقديم خدماتها للأجانب المقيمين في الولاية دون  تمييز ديني، أو عرقي، أو مذهبي، أو قومي فيما بينهم.

وبين البيان أن المتوفين من السوريين في الولاية يتم دفنهم في مقابر مختلفة، يتم تحديدها وفقاً لرغبة وطلب ذويهم، وبإمكانهم أيضاً استخدام لغتهم الأم في في كتابة المعلومات اللازمة على شواهد القبور.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق