اجتماع عشائري لفضّ النزاع بين قريتي النمليّة وأبو النيتل ينتهي بمقتل أحد حراس الاجتماع عن طريق الخطأ

جسر: ديرالزور قرية أبو النيتل في ريف دير الزور الشمالي:
انتهى عصر اليوم اجتماع عشائري مصغر  لشيوخ و وجهاء عشائر  في ريف دير الزورالشمالي لاحتواء الخلاف المتصاعد بين قريتي أبو النيتل والنمليّة، وتم الاتفاق على عدة نقاط اهمها:
1- وقف اطلاق النار بشكل كامل من الطرفين حتى يوم الخميس.
2 – فتح الطرقات وانهاء المظاهر المسلحة في كلا القريتين.
3- على ذوي الضحايا اثبات حقوقهم بالأدلة ليتم النظر فيها.
4- تتكفل اطراف عشائرية ومن قوات سوريا الديمقراطية بضبط كلا الطرفين.
5- يقام اجتماع موسع يحدد موعده لاحقاً للتحكم العشائري بين الطرفين “شرع”.

حضر الاجتماع عن أهالي ابو النيتل كل من :
حسان محمود الراكان
عناد الحسين المفظي
موسى احمد العبدالله
محمد عبدالله الحميد
وعن القبائل الأخرى:
جميل رشيد الهفل شيخ العكيدات
وشيوخ و وجهاء الدهامات والعطيش و البكير و الخضير
وعن العلاقات العامة التابعة في قوات سوريا الديمقراطية هفال ابوصالح.

وقبيل انتهاء الاجتماع عبرت سيارة مسرعة لقسد بالقرب من مكان الإجتماع، وصطدمت بدراجة نارية، الأمر الذي أدى إلى استنفار مجموعة من المسلحين الذين حضروا لحراسة مكان الاجتماع، فاطلقوا النار مباشرة باتجاه مكان الحادث، الأمر الذي أدى إلى مقتل شاب آخر من القائمين على حراسة الاجتماع، وهو  نجل أحد الوجهاء المجتمعين ويدعى “عماد عناد حسين المفظي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق