بعد أن فضل “كيماوي الوطن على بارفان الغربة” أيمن زيدان قد يهاجر

لمح الفنان السوري أيمن زيدان في منشور على صفحته في “فيس بوك” إلى إمكانية سفره وترك سورية حيث قال “صرتُ أسترق النظر إلى حقائب السفر المركونة في زاوية الغرفة، كم أخشى أن أنفض عنها الغبار”.

وجاء هذا المنشور بعد تصريحات عديدة أطلقها زيدان تؤكد أن اختار أن يبق في سورية وكان أبرزها مقولته الشهيرة “كيماوي الوطن ولا بارفان الغربة”.

وكان قد سبقه في ذلك، الفنان السوري بشار اسماعيل الذي يعتبر من أشد المؤيدين لنظام الأسد، إذ صرح أنه سيهاجر إلى كندا متوقعاً أن تكون هذه الأشهر هي الأخيرة له في سورية، في وقت كان يدعو فيه جميع الفنانين السوريين المعارضين إلى العودة لسوريا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق