نجاة المحيسني من قصف مدفعي ومقتل مرافقه الشخصي

جسر: متابعات:

افادت صفحات مقربة من “هيئة تحرير الشام” بنجاة عبدالله المحيسني من قصف مدفعي نفذته ميلشيات نظام الأسد، طال مكان تواجده، بينما قتل مرافقه الشخصي ويدعى أبي أسيد، وإصيب آخرين.

وأرفقت بعض تلك الصفحات صوراً للمحيسني وهو ينقل التراب، موضحة أن المحيسني  ورفاقه تعرضوا للقصف أثناء قيامهم بأعمال التدشيم على إحدى الجبهات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق