طفل في السادسة من العمر ضحية عملية اختطاف في ريف دير الزور

جسر: دير الزور:

ذكر ناشطون أن مجهولاً اختطف طفلاً ولاذ بالفرار، دون معرفة الاسباب.

وفي التفاصيل أن رجلاً يستقل دراجة نارية، قدم إلى منزل السيد عبد الرحمن جميل الحسين، عند الساعة الخامسة من مساء أمس، سائلاً عن موقع “مغسلة السيارات” التي يديرها عبدالرحمن، وطلب ارسال الطفل معه ليدله على مكانها، ثم قام بخطف الطفل الطفل عطالله البالغ من العمر ست سنوات ولاذ بالفرار داخل سوق بلدة ذيبان، ولم يستطع ذووه اللحاق به رغم مطاردتهم له.

وذكر الناشطون ان عائلة الطفل هي من “الضيوف” أي العائلة النازحة من قرى أخرى بسبب الاعمال الحربية. ونشر عائلة الطفل صورته من أجل ابلاغهم عن أي معلومات حوله في حال توفرها.

جسر تواصلت مع والد الطفل المخطوف، الذي قال إن لا معلومات حتى الن عن مصير ابنه، وأن الخاطفين لم يتواصلوا معه، مناشد سكان المنطقة وجوارها مساعدته في الوصول إلى طفله، واطلاق سراحه.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق