تفاصيل اسقاط طائرة حربية لنظام وأسر قائدها جنوب إدلب (فيديو حطام الطائرة)

جسر: خاص:

تمكنت فصائل المعارضة من إسقاط طائرة حربية من طراز سيخوي 22 لقوات النظام بريف إدلب الجنوبي.

وبحسب مراسل صحيفة جسر جنوب إدلب فإنّ الطيارة تحمل الرمز “بيارق” وأقلعت من مطار الـ T4 العسكري، نقلاً عن مراصد محلية.

وفي التفاصيل أكدت المراصد أنّ الطائرة الحربية تم اسقاطها بعد استهدافها بالمضادات الأرضية، من قبل فصائل المعارضة.

وبحسب مصدر عسكري حصلت “جسر” على معلومات تفيد بأنّ الفصائل المقاتلة تمكنت من أسر الطيار بعد إسقاط طائرته قرب بلدة التمانعة بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وترجح المصادر ذاتها التي تحدثت لـ “جسر” أنّ الطيار الأول هو “حسن علي ريا” وهو برتبة عقيد ركن، والطيار الثاني “باسل تكروني” برتبة عقيد، وسبق أنّ قصفت الطائرات التي تعمل ضمن السرب ذاته مدن رئيسية أدت إلى مجازر بحق المدنيين أبرزها في “أريحا” و”محبمل” و”حاس” بريف إدلب الجنوبي.

ضابط طيار منشق قال لجسر إن طائرة سوخوي ٢٢ يقودها طيار واحد، وقد تكون المظلة الثانية التي تمت مشاهدتها هي للمقعد المقذوف، ولكن في الوقت ذاته اشار إلى وجود طائرات تدريبية من طراز سوخوي ٢٢ تتوفر على مقعدين وربما تكون هذه احداها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق