انتشار واسع للأمن التركي في اسطنبول مع انتهاء المهلة الممنوحة للسوريين للبقاء فيها

انتشرت قوّات الأمن التركيّة بشكل واسع الأمس الاثنين واليوم الثلاثاء، وجابت عشرات الدوريّات في شوارع مدينة إسطنبول.

وذكر مراسل موقع “تركيا بالعربي” أنه تم توقيف بعض اللاجئين السوريين في المدينة والتأكد من أوراقهم الثبوتيّة، مع اقتراب انتهاء المهلة الممنوحة للمخالفين اليوم الثلاثاء.

وكثفت عناصر الشرطة تواجدها في مواقف الحافلات والمترو والساحات العامة وأمام المساجد، لتقوم بتوقيف المارة وتطلب الوثائق منهم.

وطالب عناصر الشرطة كل الشبّان الذين يحملون هويّات ليست صادرة من إدارة الهجرة في إسطنبول، بضرورة مغادرة المدينة قبل اليوم الثلاثاء.

وكانت نائبة وزير حزب العدالة والتنمية ليلى شاهين أوسطا، في وقت سابق، قد قالت إن “الحزب يدرس تمديد المهلة التي مُنحت للسوريين المخالفين بالـ”الكملك” للخروج من اسطنبول إلى ثلاثة أشهر”، إلا أنه لا توجد أي بوادر إلى تمديد المهلة التي تنتهي اليوم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق