الميليشيات التابعة ﻹيران ترفض اتفاق الروس والنظام مع التحالف الدولي

جسر: ريف دير الزور:

تداولت صفحات إخبارية معلومات عن اجتماع  بين قوات من التحالف الدولي، وقيادات عسكرية روسية، في بلدة الصالحية شمال مدينة ديرالزور.

واتفق الجانبان على تسليم قرى؛ حطلة، الصالحية، مظلوم، مراط، خشام، الطابية جزيرة، إلى قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي، إلاّ أن ميليشيات النظام رفضت الخروج من تلك المواقع، على الرغم من التحذيرات الروسية، التي أكدت أن روسيا لن توفر للميليشيات أيّ دعم، وعليها تحمل تبعات قرار كهذا في مواجهة التحالف الدولي.

وذكرت المعلومات أن  بين القيادات التي رفضت الخروج؛ فادي العفيس القيادي في ميلشيا الباقر، وطارق الياسين المعيوف القيادي في حزب الله السوري.

وكانت جسر قد أوردت قبل أيام خبراً عن قيام قوات النظام بإزالة جزء من الساتر الترابي الذي يفصل بينها وبين قسد، وشروعها بنزع حقل اﻷلغام في الحسينية عند مدخل دير الزور الشمالي، فيما بدا أنه استعداد من قبل قوات النظام ومن خلفها الميليشيات الإيرانية لبدء نشاطات مزعزعة للاستقرار في مناطق سيطرة قسد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق