خمسيني يقتل عشيقته بـ”قسطون” شمال حماة

جسر: ريف حماة الشمالي:

قَتَل المدعو خ.ح.ش (50 عام)، عشيقته ن.م.س (38 عام)، ثم أجهز على نفسه، ليلة أمس الاثنين، في بلدة قسطون بمنطقة الغاب، شمال غرب حماة.

وقال مصدر خاص من أبناء المنطقة لـ”جسر”: أنَّ (خ.ح.ش) كان متزوجاً من شقيقة المغدورة (ن،م،س)، المتوفية قبل سنة واحدة، ولديه ولد يبلغ من العمر (14 عام).

وأضاف المصدر أنَّ القاتل كان قد حصل على الموافقة بالزواج، من شقيقة زوجته المتوفية، وعند قدومه لمنزل أهلها، لتحديد موعد الزواج، رفضت المغدورة الزواج به بعد أن وافقت، ما أثار غضبه، ودفعه لقتلها، بإطلاق النار عليها بشكل مباشر، بسلاح فردي (مسدس)، وقتل نفسه وراءها، بذات السلاح.

ودُفِنَ القاتل في مقبرة كفر لوسين شمال إدلب، ودفنت المغدورة بقسطون شمال حماة، تاركين بين قبريهما، طفلاً وحيداً، يبلغ من العمر 14 عاماً، كان قد فقد في الثورة السورية 3 من اعمامه، قبل والده، وجده وجدته (والدا القاتل)، ولم يعقب الحدث ردود أفعال سلبية، من ذوي القتلى.

يشار إلى وقوع عدة حالات قتل عائلية، في أوساط نازحين من ريف حماة الشمالي.. أحداها “جريمة شرف”، بحسب ما أطلق عليها رواد مواقع التواصل الإجتماعي، كانت ضحيتها فتاة قتلت على يد أخوها، بجرابلس شمال حلب؛ والثانية قبل أسبوع بمخيم الطليعة ببنش، قَتل فيها شاب زوجته.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق