طفلة عمرها سبع سنوات تدخل في غيبوبة بعد تعرضها للضرب في مدرستها

جسر: متابعات

دخلت الطفلة “ريبال شلهوب” من الصف الثاني الإبتدائي في غيبوبة استمرت 24 ساعة، إثر تعرضها للضرب المبرح، يوم الإثنين، على يد مدير مدرستها “جلال الدين زيدان” في بلدة الرحيبة بالقلمون الشرقي بريف دمشق.

وذكر “مركز الغوطة الإعلامي” إن الطفلة ريبال عادت إلى وعيها اليوم وبدأت صحتها بالتحسّن، بعد أن كانت حالتها سيئة للغاية.

وامتنع “رياض شلهوب” والد الطفلة عن الإدعاء على المدير لعدم جدوى ذلك، وخوفاً من سطوته الأمنية، بحسب المركز، لا سيما أن المدير زيدان هو من أقرباء الممثل وعضو مجلس الشعب السابق “أيمن زيدان” المعروف بدعمه للنظام السوري.

وتشهد المدارس في سورية حالة من التسيب وعدم الانضباط، والاستهتار في التعامل مع الطلبة، واضطرت الطفلة سيما العاصي، منذ أيام، للانتظار فترة من الزمن، لحين وصول أحد المشرفين في مدرستها الخاصة بدمشق، ليجلب مفتاح الباب الحديدي الذي أغلق على إصبعها ويقوم بتخليصها، وأدى ذلك التأخير إلى بتر جزء من إبهامها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق