تصاعد عمليات الاعتقال التعسفي في عفرين

وثقت منظمة حقوقية أكثر من مئة حالة اعتقال في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي، قامت بها فصائل من “الجيش الوطني” خلال شهر أيلول الماضي.

وأشار  تقرير أصدرته منظمة “سوريون من أجل الحقيقة والعدالة” اليوم الأربعاء إلى تصاعد وتيرة عمليات الاعتقال التعسفي التي ترتكبها فصائل من “الجيش الوطني” في منطقة عفرين، لتصل حصيلة الاعتقالات إلى 127 شخصاً موثقين بالاسم والتاريخ، وهي الحصيلة الأعلى منذ أربعة أشهر.

وأوضحت المنظمة في تقريرها أن بين المعتقلين 17 امرأة وطفلة، وأنه أنه تم نقل بعض الموقوفين إلى سجون مركزية، كما جرى لاحقًا الإفراج عن 70 منهم، في حين لا يزال مصير 57 مجهولاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق