الإعلان عن محاولة اغتيال عربية ـ إسرائيلية فاشلة استهدفت قاسم سليماني في كرمان

جسر: متابعات

أعلن الحرس الثوري الإيراني اليوم الخميس، عن إحباط محاولة اغتيال الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس في مدينة كرمان الإيرانية قبل نحو ثلاثة أسابيع.

قال قائد جهاز استخبارات الحرس الثوري، حسين طائب، إن تلك المحاولة “نتاج تنسيق بين أجهزة عربية وإسرائيلية”، وكان هدفها تفجير نفق تحت الحسينية، التي يملكها والد سليماني في مدينة كرمان وسط إيران.

وذكرت وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء، أن ثلاثة أفراد اعتقلوا على خلفية تلك المحاولة، قبل احتفالات عاشوراء الدينية عند الشيعة، التي جرت في التاسع والعاشر من سبتمبر/ أيلول الماضي، لكن دون تحديد التاريخ على وجه الدقة.

ونقلت الوكالة عن طائب قوله “وفقا للمخطط، وصل فريق إرهابي تابع وموظف (من قبل أجهزة أجنبية) إلى البلاد، خلال الفاطمية (احتفال ديني أقيم في فبراير/ شباط 2019) واشترى مكانا بالقرب من الحسينية المسماة باسم والد القائد سليماني”.

وأضاف “لقد أعدوا ما بين 350 إلى 500 كيلوغرام من المواد المتفجرة، وحاولوا حفر أنفاق تحت الحسينية لتفجيرها، خلال زيارة القائد سليماني في احتفالات تاسوعاء وعاشوراء”.

وتعرض سليماني أيضاً لمحاولة اغتيال في نهاية عام ٢٠١٨ بحسب صحيفة الديار اللبنانية أثناء زيارته للعراق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق