إردوغان: عملية عسكرية “شرق الفرات” اليوم أو غداً.. و”قسد” تهدد بتحويلها “حرباً شاملة”!

جسر: متابعات:

دورية أمريكية-تركية مشتركة على الحدود السورية/انترنت

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان اليوم السبت 5 تشرين أول/أكتوبر أنه “أصدر توجيهات لإطلاق عملية عسكرية وشيكة ضد الإرهابيين في شرق الفرات، شمال سوريا” بحسب وكالة أنباء الأناضول.

وقال إردوغان: “أجرينا ترتيباتنا، أعددنا خططنا للعملية وأعطينا التعليمات الضرورية” مضيفا أن تركيا ستنفذ عمليات جوية وبرية وأن هذه العمليات قد تبدأ “اليوم أو غدا”. وتابع “سنقوم بتنفيذ العملية من البر والجو”.

جاء ذلك خلال الاجتماع التشاوري والتقييمي الدوري، بنسخته التاسعة والعشرين لحزب “العدالة والتنمية” الحاكم في العاصمة أنقرة.

بدورها هددت قوات سوريا الديمقراطية بتحويل أي هجوم تركي غير مبرر إلى “حرب شاملة” للدفاع عن مناطق سيطرتها في شمال شرق سوريا.

وقال “مصطفى بالي” مدير المركز اﻹعلامي لقوات سوريا الديمقراطية عبر تغريدة له في حسابه على تويتر، إن “قسد” تعتمد على اتفاقية آلية أمنية بين الولايات المتحدة وتركيا، وأضاف “مازلنا نفعل ما يُطلب منّا”، وتابع “في حال حدوث هجوم، نحن مستعدون لحرب واسعة وطويلة ﻷجل حماية أرضنا وشعبنا”.

واتفقت الولايات المتحدة مع تركيا على إقامة منطقة آمنة على الحدود السورية، لكن أنقرة تقول إنها غير راضية عن سير العملية، وتهدد من حين لآخر بتنفيذ عمليات عسكرية هناك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق