لاجئ سوري يبلغ السلطات التركية عن ابنه

جسر: متابعات

بلغ لاجئ سوري الشرطة التركية عن ابنه، في ولاية أضنة، إثر قيام ولده بتزوير شهادات الثانوية العامة للسوريين الراغبين باستخراج رخصة قيادة.

وذكرت وكالة “دمير أوران” للأنباء، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، أن السوري “محمد خضر” البالغ من العمر ٥٤ عاماً، ويملك متجراً في ولاية أضنة، توجه إلى مكتب الجرائم المالية، وأبلغ المسؤولين عن عمل ابنه بتزوير شهادات الثانوية العامة، وبيعها للاجئين الراغبين بالحصول على رخصة قيادة.

وبناء على بلاغ الأب، داهمت فرق الأمن محل تواجد المشتبه به، واعتقلت خمسة أشخاص بينهم مترجم محلف، وصاحب مدرسة لتعليم قيادة السيارات، كما تم ضبط العديد من شهادات الثانوية المزورة، التي كانت تباع الواحدة منها بقيمة ٣٠٠ ليرة تركية.

وقضت النيابة بإيداع المترجم المحلف والمدعو “بسام خضر” السجن، وإطلاق سراح الآخرين بشرط الرقابة القضائية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق