بعد أيام من اتهام الخارجية الروسية له بالجاسوسية.. مقتل “جيمس لو ميسورييه” أهم داعمي “الخوذ البيضاء” (فيديو)

جسر: متابعات:

عُثر صباح اليوم اﻻثنين على جيمس لو ميسورييه مدير مؤسسة Mayday Rescue الخيرية الذي ساعد ومنظمته في تأسيس وانطلاق منظمة “الدفاع المدني السوري”، المعروفة اختصارا بالخوذ البيضاء، ميتاً بالقرب من منزله في منطقة باي أوغلو باسطنبول التركية.

ويأتي مقنل لو ميسورييه بعد ثلاثة أيام فقط من اتهام وزارة الخارجية الروسية له، على لسان المتحدثة باسمها، ماريا زاخاروفا، بأنه عميل سابق لجهاز اﻻستخبارات البريطاني، وذلك في تغريدة عبر الحساب الرسمي للوزارة.

وقال رائد الصالح، رئيس منظمة “الخوذ البيضاء”، في تصريح لصحيفة الإندبندنت: “لقد أبلغنا عائلته أنه توفي”، مضيفا أن مجتمع الخوذ البيضاء “فُجع” بسبب الأنباء، وأوضح أن “جيمس صديق حميم لنا وللشعب السوري، فقد دعم الخوذ البيضاء كمؤسس ومدير لمنظمة ماي داي للإنقاذ، لقد فُجعنا”.

فيما نقلت رويترز عن أحد الجيران أنه عُثر على لو ميسورييه ميتا في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين بالقرب من منزله في منطقة باي أوغلو وسط اسطنبول، فيما علق مصدر دبلوماسي إن الظروف المحيطة بوفاته غير واضحة.

وقال مصدر محلي، إن السلطات التركية باشرت على الفور بفتح تحقيق في ظروف الوفاة وأسبابها، حيث تشير بعض الأنباء الأولية إلى أنها جريمة قتل عمد، في حين لم تعلق تركيا على الحادثة حتى الآن.

قد يعجبك ايضا