عاجل: الحصيلة الرسمية لشهداء مخيم قاح

جسر: متابعات

استهدفت قوات الأسد مخيم نازحين قرب بلدة قاح، في ريف إدلب الشمالي، بصاروخ ثقيل محمل بالقنابل العنقودية أدى إلى مقتل 12 مدنياً بينهم 7أطفال و3 نساء وإصابة 30 آخرين.

وقالت مديرية الدفاع المدني في محافظة إدلب إن “انفجارات القنابل العنقودية المحرمة دولياً أدت لخسائر كبيرة في الأرواح بالإضافة لاحتراق خيم قاطني المخيم وتدميرها”.

وتشير مصادر إعلامية محلية بأنّ عدداً كبيراً من الجرحى في حالات حرجة، منوهة أن القصف كان بصواريخ عنقودية مما يرجح زيادة عدد الشهداء.

وذكرت وسائل إعلام إن فصائل المعارضة قصفت مواقعا تابعة للميليشيات الإيرانية في محيط حلب بالصواريخ، رداً على القصف الذي طال مخيم النازحين في بلدة “قاح” بريف إدلب الشمالي.

وفي معرة النعمان ارتكبت الطائرات الحربية الروسية مجزرة بحق المدنيين راح ضحيتها 6 مدنيين بينهم 4 أطفال وامرأة, و11 جريح بينهم 3 أطفال و 3 نساء، إثر استهداف أطراف المدينة ب أربع غارات جوية, كما توفي رجل متأثراً بإصابة سابقة نتيجة القصف الروسي على المدينة.

كما قتل رجل وأصيب آخر نتيجة قصف الطيران الروسي بغارة جوية بلدة جبالا جنوب إدلب، وفي بابيلا أصيب رجلان جراء قصف جوي استهدف البلدة صباح اليوم .

وفي بلدة البارة استهدفت الطائرات الحربية الروسية بغارتين منازل المدنيين ومسجد وسط القرية مخلفةً دماراً ب الممتلكات.

أما في مدينة إدلب، فقد أصيب شخصان جراء رمي قنبلة يدوية من قبل لص على الأهالي ما أدى لإصابة رجلين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق