شبان الحراك الثوري في ريف حلب ينشدون أغنية ساخرة عن انهيار الليرة السورية (فيديو)

جسر: متابعات

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أغنية أنشدها شبان من الحراك الثوري في ريف حلب الشرقي، وهم نزار أبو أيمن (من محافظة حمص) وأبو صبحي الغريب (من مدينة دوما بريف دمشق)، وجلال التلاوي (من محافظة حمص).

وتناولت الأغنية موضوع انهيار العملة السورية، حيث سجلت رقماً تاريخياً اليوم إذ تخطت حاجز الـ ٩٠٠ ليرة مقابل الدولار الواحد.

وتقول الأغنية “قولوا الله يعدلها قولوا الله يفرجها عالشعب السوري المحتار

سمعوا منا الوصية عن العملية الأسدية تركوا التعامل فيا وهي نصيحة من الثوار

فكرة هايا قديمة وحساباتا سليمة العملة معدلا قيمة وقيمتها بقيمة بشار

يا سوريا الجريحة هي للأسد فضيحة خدوا مني نصيحة تعاملوا بتركي ودولار

شوفوا شو ساوا النظام ببلادي أرض السلام قصف وتدمير وإجرام وآخرتا العملة تنهار

بكرا الشبيحة بالشام بتطلع تهتف للنظام رقصة ودبكة يا سلام ويقولوا هادا انتصار”.

وتقوم هذه المجموعة دوماً بإصدار أناشيد وأغان تعكس واقع حال السوريين، إذ سبق ونشرت أنشودة دعماً للثورة اللبنانية، بعنوان “كلن يعني كلن”.

ويضم تكتل الحراك الثوري في ريف حلب الشرقي، سوريين من مخلتف المحافظات السورية، دير الزور، حمص، غوطة دمشق، حماه، الباب، مدينة بزاعة، مدينة قباسين، ممن تم تهجيرهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق