طوني خليفة يستضيف والد وزوجة “محمد الموسى” ويستفزهما: من أين ستدفعون أتعاب المحامين؟ (فيديو)

جسر: متابعات

استضاف الإعلامي طوني خليفة، يوم أمس، على قناة الجديد، كلا من والد وزوجة وخال محمد حسن الموسى الشاب الذي قتل في فيلا نانسي عجرم.

وعمل خليفة في جزء كبير من الحلقة كمحامي دفاع عن نانسي عجرم، إلا أنه عاد في نهاية الحلقة ليخفف من حدة التوتر، وخاصة بعد الضيق الذي بدا على والد الضحية، ليقول “أنا لا أدافع عن نانسي على العكس، نانسي أخدة ع خاطرا مني، ليش عم نعمل هالحلقة، وليش عملنا حلقة من قبل، بالرغم من أنو كل وسائل الإعلام عم تحكي بالموضوع”.

ومن أغرب الأسئلة التي وجهها للأب من أين ستأتون بأتعاب المحامين الذين يترافعون عنكم؟، فأجابه “انت أكرم من الله استاذ طوني!”، كما سأل، ويقال أنكم كما ورد في العقود، ستتقاسمون مناصفة مع المحامين، الأموال التي ستحصلونها من نانسي عجرم؟.

أسئلة خليفة أثارت ضيق الأب الذي استنفر قائلاً “ما بسمحلك عطيني إثبات على هالكلام”، وجعلته يبدو مرتبكاً، بسبب الطريقة التي خاطبه بها خليفة، وكذلك الأمر كان التعامل مع زوجة المغدور.

فالمرأة بدت طيبة، وكل أسئلة خليفة دارت حول عدم علمها بتفاصيل ما يقوم به زوجها من أعمال، وعدم معرفتها بأصدقائه، مبدياً استغرابه، رغم أن ذلك جزء من طبيعة بعض الفئات في المجتمع السوري، فالرجل لا يطلع زوجته على تفاصيل عمله كما أنه لا يعرفها على أصدقائه، فهذه العادات تختلف من مدينة لأخرى في سورية.

وأكد والد الشاب على أن لديه ثقة بالقضاء اللبناني، ولا يريد سوى أن يحصل على الحقيقة، فإن كان ابنه مذنباً فقد نال جزاءه، وإن كان بريئاً فهناك حق يجب الحصول عليه.

 

وما تزال إلى الآن القضية تتفاعل على مواقع التواصل الاجتماعي، وترد أخبار يومية بعضها دقيق والبعض الآخر لا صحة له، ومن أبرز تطوراتها كان اليوم، عندما صرحت هيئة الطب الشرعي السوري، أنها ستطلب من القضاء السوري، الموافقة على الكشف الطبي على الجثة، عند وصولها إلى سورية، بعد أن اتهمت تقرير الطب الشرعي في لبنان بالضعيف والمخجل والمعيب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق