لليوم الثاني، أهالي السويداء من أمام مبنى المحافظة: بدنا نعيش!

أطلق ابناء المحافظة حملة #بدنا_نعيش

جسر: متابعات:

أشارت شبكات محلية من محافظة السويداء صباح اليوم، إلى بدء توافد العشرات من ابناء المدينة وريفها، لليوم الثاني على التوالي، إلى ساحة المحافظة، تنديداً بتدهور الوضع المعيشي.

وشهدت محافظة السويداء خلال اليومين الماضيين تجمعات احتجاجية متفرقة، رفع خلالها الأهالي مطالب معيشية في ظل تردي الوضع الاقتصادي والخدمي والأمني في عموم البلاد.

وتداعى نشطاء من المحافظة عبر حملة “بدنا نعيش” إلى تنظيم وقفات احتجاجية على امتداد المحافظة الجنوبية، والخاضعة لسيطرة النظام السوري.

وكان العشرات من ابناء بلدة شهبا شمال مدينة السويداء، قد خرجوا بالأمس إلى شوارع البلدة رافعين لافتات تخاطب رؤوس الفساد المعروفة بشكل مباشر، محملة إياها مسؤولية تدهور الوضع المعيشي والخدمي.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق