القبض على شقيق مفتى داعش في نينوى والاستعانة بشاحنة لنقله (صورة)

جسر: متابعات

أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، يوم أمس، إلقاء القبض على شقيق مفتي تنظيم داعش، في نينوى.

وقال بيان الإعلام الأمني إنه “بهدف تعزيز الأمن والاستقرار في محافظة نينوى وملاحقة العناصر الإرهابية، فقد تمكنت مديرية شرطة الحدباء التابعة لقيادة شرطة نينوى وبناءً على معلومات دقيقة من إلقاء القبض على الداعشي (ن ع ب) نزار علي بشير النعمة والذي كان يعمل مسؤولاً فيما يسمى بالامنية”.

وأضاف البيان أن “بشير النعمة هو شقيق ما يسمى مفتي داعش الإرهابي “شفاء النعمة” الذي تم القبض عليه مؤخراً، وقد ضبط بحوزته جهاز موبايل مع ٣ سيم كارت يعود لما يسمى مفتي داعش حسب اعترافه”.

وأوضح بيان خلية الإعلام الأمني أن “أولاده الاثننن أحدهما كان يعمل بما يسمى مسؤول كتيبة القناصين الأجانب والأخر كان يعمل فيما يسمى بالامنية خلال فترة سيطرة داعش على مدينة الموصل، حيث تم القبض عليه خلال قدومه بشكل متخفي الى دار ما يسمى مفتي داعش في منطقة “حي المنصور”  في الجانب الايمن لمدينة الموصل”.

وكانت القوات الأمنية العراقية، قد اعتقلت أمس الخميس مفتي تنظيم “الدولة الإسلامية” داعش، المعروف بـ”أبي عبدالباري” شفاء النعمة، في الجانب الأيمن من الموصل، حيث كان وراء تنفيذ عمليات الإعدام وخاصة لرجال الدين إضافة إلى تفجير جامع النبي يونس إبان سيطرة التنظيم على المدينة في 2014.

وتداول ناشطون عراقيون، صورة للمقبوض عليه، أثناء عملية نقله، وهو داخل شاحنة، نظراً لوزنه الزائد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق