صحيفة موالية: مندوب السعودية يدعو بشار الجعفري لحفل والأخير يلبي الدعوة

جسر: متابعات

نقلت صحيفة الوطن الموالية للنظام، عن مصادر دبلوماسية غربية متابعة في نيويورك، أن مندوب النظام في الأمم المتحدة بشار الجعفري شارك في حفل خاص أقيم على شرف وزير الدولة السعودي فهد بن عبد اللـه المبارك، تحضيراً لرئاسة السعودية للاجتماع القادم لمجموعة العشرين.

وذكرت الصحيفة أن الجعفري حضر الحفل تلبية لدعوة خاصة كان قد تلقاها من مندوب السعودية في الأمم المتحدة عبد اللـه بن يحيى المعلمي، وتقصد المعلمي والوزير المبارك اللقاء بالجعفري خلال الحفل، ما أثار اهتمام الحاضرين وشكل مفاجأة لهم.

ويعتبر هذا اللقاء، في حال كان قد تم، أول تقارب معلن بين النظام السوري والسعودية، منذ انطلاق الثورة السورية، بعد أن أعلنت السعودية أنها تقف إلى جانب الثوار، رغم أن رئيس اتحاد الصحفيين السوريين كان منذ أشهر في السعودية.

وسبق السعودية دولة الإمارات، في التقارب مع نظام الأسد، وتجلى ذلك بشكل واضح في حفل الاستقبال بمناسبة العيد الوطني للإمارات العربية الذي أقيم في سفارة الامارات بدمشق.

حيث اعتبر القائم بأعمال الإمارات العربية المتحدة في دمشق، المستشار عبد الحكيم إبراهيم النعيمي، أن قيادة الأسد “قيادة حكيمة”، الأمر الذي أثار استياء الكثير من الأطراف متسائلين “هل الحكمة قتل مليون شخص، وتشريد وتجويع الملايين؟”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق