الطيران الحربي يقتل امرأة وطفلتين في جبل الزاوية.. ويدمر مركز “الخوذ البيضاء” في “تلمنس”

جسر: إدلب:

قُتلت ثلاث مدنيات إثر غارة جوية نفذتها طائرة حربية من طراز “سوخوي-22” على بلدة “شنان” في ريف إدلب الجنوبي، فيما أستهدفت مقاتلة روسية مركز “تلمنس” لـ”الدفاع المدني السوري-الخوذ البيضاء”؛ ما أدى لدماره وإصابة ثلاثة منهم.

مركز الخوذ البيضاء في الرويحة-تلمنس بعد استهدافه من قبل المقاتلات الروسية/الخوذ البيضاء

وأغارت مقاتلة من طراز “سوخوي-22” على بلدة “شنان” في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، ما أدى لمقتل امرأة وطفلتين.

واستهدفت مقاتلة روسية بثلاثة صواريخ مركز “الخوذ البيضاء” في “تلمنس”، والواقع في قرية “الرويحة”، ما أدى لخروجه وسيارة اﻹنقاذ الوحيدة عن الخدمة وإصابة ثلاثة متطوعين، إضافة لدمار طال كثيرا من المعدات.

ومع سيطرتها على قرى وبلدات شرق معرة النعمان جنوب إدلب، مساء أمس الجمعة، واصلت قوات النظام مدعومة بالميليشيات الإيرانية والطيران الحربي الروسي، تصعيدها اليوم في ريف إدلب الجنوبي مستهدفة المدينة بعدة براميل متفجرة.

وبعد “الدير الشرقي”، سيطرت قوات النظام مساء أمس على “معرشمارين”؛ بتغطية وإسناد من الطيران الحربي الروسي، الذي لم يتوقف عن التحليق في سماء المنطقة، واستهدف أنحاءها بعدة غارات.

قد يعجبك ايضا