روسيا تحد من تحركات قواتها في سوريا خوفاً من كورونا

جسر: متابعات:

أعلن قائد القوات الروسية في سوريا، “يفغيني أوستينوف”، اليوم الثلاثاء، عن تقليل اتصالات القوات الروسية بالسكان المحليين، إضافة إلى تقييد حركة دخول وخروج السيارات من القاعدة العسكرية الروسية، وإلغاء الفعاليات العامة كافة.

وقال أوستينوف إن وزارة الدفاع الروسية اتخذت عدة إجراءات لجنودها في سوريا، لمنع إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، من خلال تعزيز المراقبة لجميع مرافق القوات الروسية، وقياس درجة الحرارة أربع مرات يوميًا، إلى جانب مراقبة النظافة بدقة.

وأكد عدم وجود إصابات بفيروس كورونا ضمن القوات العسكرية الروسية سواء من العسكريين أو المدنيين، مشيراً إلى وجود أربع وحدات طبية روسية عاملة في سوريا.

وأعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام عن وجود 19 حالة مصابة بفايروس كورونا في عموم البلاد.

قد يعجبك ايضا