استقالة وزير التعليم العالي في حكومة الإنقاذ.. والسبب؟

رئيس الحكومة يوافق على طلب الاستقالة

 

جسر: متابعات:

قدم وزير التعليم العالي والبحث العلمي في حكومة الإنقاذ التابعة لـ “هيئة تحرير الشام”، حسن محمد جبران، استقالته من منصبه، يوم الاثنين الفائت، وبدوره قبل رئيس الحكومة تلك الاستقالة يوم أمس.

وعزا جبران سبب استقالته إلى عجزه عن الوفاء بعهود قطعها على نفسه لخدمة التعليم العالي والبحث العلمي، وأسباب أخرى لم يكشفها.

ونشرت حكومة الإنقاذ موافقة لرئيس مجلس الوزراء المهندس “علي كده” على استقالة جبران،  شاكراً إياه على مابذله من “جهد وعمل في سبيل النهوض بالواقع التعليمي وإفساح المجال للكوادر العلمية لمواصلة مسيرة التعليم.

 

 

وشغل “جبران” منصب وزير التعليم العالي لعدة أشهر فقط، ابتداءاً من شهر كانون الأول لعام 2019، حيث لخص أهدافه بالسعي لتخفيض رسوم طلاب الجامعة في المناطق المحررة، وربط الجامعة في المجتمع، وتحرير القيود للمتابعة في الكليات الجامعية لمن يرغب من طلاب المعاهد وحملة الشهادات الثانوية القديمة وحتى خريجي الكليات لمن يرغب في تعلم اختصاص جديد.

 

قد يعجبك ايضا