البنتاغون: تركيا عرضت جنسيتها على آلاف المقاتلين السوريين في ليبيا

جسر: متابعات:

أكد المفتش العام في وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” إرسال تركيا عددا يتراوح ما بين 3500 و3800 مقاتل سوري مدفوع الأجر إلى ليبيا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي، لافتاً إلى أنها عرضت جنسيتها على الآلاف منهم.

وذكرت وكالة اسوشيتد برس في تقرير لها أن تركيا وعرضت جنسيتها على آلاف المرتزقة الذين يقاتلون إلى جانب الميليشيات المتمركزة في العاصمة طرابلس ضد قوات المشير خليفة حفتر المتمركزة شرقي ليبيا.

ولفت التقرير إلى أن الدافع وراء قتال المرتزقة هو المال وليس الأيديولوجية.

وتشهد ليبيا التي تملك أكبر احتياطي نفط في أفريقيا نزاعاً بين سلطتين: حكومة الوفاق الوطني المعترف بها من الأمم المتحدة والتي مقرها طرابلس والمشير خليفة حفتر الذي يسيطر على شرق البلاد وجزء من جنوبها.

وجاء التقرير بعد تقدم حققته حكومة الوفاق، التي تحظى بتأييد أممي ودعم تركيا، والتي أجبرت حفتر على التراجع من ضواحي العاصمة.

لكن اللجوء إلى المرتزقة السوريين ليس حكرا على أنقرة، فقد نشرت عشرات التقارير من سورية عن قيام روسيا بتجنيد مرتزقة من درعا والسويداء والقامشلي من أجل القتال إلى جانب ميليشيات حفتر في ليبيا.

بالأسماء.. مرتزقة من درعا إلى ليبيا وهؤلاء من يجندهم (صور)

بالوثائق والصور: الروس ونظام الأسد يرسلون مئات السوريين للقتال إلى جانب حفتر في ليبيا

انطلاق الدفعة الثانية من المرتزقة السوريين من القامشلي إلى ليبيا

قد يعجبك ايضا