وفاة نجل الشيخ كريم راجح بـ “كورونا” ونصر الحريري يعزي

جسر: متابعات:

توفي نجل الشيخ محمد كريم راجح، أسامة راجح، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا في العاصمة دمشق يوم أمس.

ونشرت صفحة “الشيخِ محمد راجح شيخ قراء بلاد الشام” على “فيس بوك” بياناً نعت فيه الراحل، لافتة إلى أنه مر ثماني سنوات، ولم يلتق الأب بابنه إلى أن وافته المنية.

وأشارت الصفحة إلى إهمال طبي في مشفى المجتهد فقالت “ظل ساعات طِوال يجاهد في التقاط أنفاسه الأخيرة في مستشفى المجتهد ريثما يعثرون له على منفسة تنقذ حياته لكن لا فائدة ولا جدوى و كان قدرُ الله واقعاً” .

 

 

وعزى رئيس الائتلاف الوطني الجديد نصر الحريري الشيخ  “محمد كريم راجح”، فنشر تغريدة على تويتر قال فيها “نعزي شيخ قراء الشام الشيخ الجليل كريم راجح بوفاة نجله محمد أسامة سائلين الله تعالى له الرحمة والمغفرة والفردوس الأعلى ولكم الصبر والسلوان وطول العمر”وفاة .

والشيخ محمد كريم سعيد راجح، من مواليد قرية كفر حور في ريف دمشق عام 1926، ونشأ في حي الميدان الدمشقي، يحمل إجازة في العلوم الشرعية من جامعة دمشق، كما حصل على “الدبلوم” من كلية التربية، وعمل مدرساً في عدة بلدات سورية، وكان إماماً لجامع الحسن في الميدان، بالعاصمة دمشق.

ومنذ انطلاقة الثورة السورية انحاز إلى صفوف المتظاهرين، ولكن نتيجة الضغوط الأمنية اضطر للاستقالة وسافر خارج البلاد، وكرمه الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في عام 2016، خلال حفل توزيع جوائز المسابقة الدولية الرابعة لحفظ وحسن تلاوة القرآن الكريم في تركيا.

قد يعجبك ايضا