تحسباً لهجمات تستهدف اجتماعاً للعشائر قسد تقطع الإنترنت في دير الزور

جسر: دير الزور:

في اجراء غير معتاد، بادرت قوات سوريا الديمقراطية إلى قطع شبكات الانترنت عن كافة مناطق ريف دير الزور الخاضع لسيطرتها، ووفق ما توصل إليه مراسلونا من معلومات فغن قطع الانترنت ليس لأسباب تقنية.

ومن المقرر أن يعقد اليوم اجتماع عشائري وصف بالمناهض للاجتماع العشائري الذي جرى يوم الثلاثاء الماضي في بلدة ذيبان، وقد دعا إليه قائد مجلس دير الزور العسكري، وامير عشيرة البكير، أحمد الخبيل.

وقد رجح مراسلونا المنتشرون في أرياف دير الزور، إن قطع الانترنت قد جاء لمنع التشويش على الاجتماع، وبعد وصول تهديدات لبعض المدعوين من قبل جهات وصفت بالغامضة، اضافة إلى حدوث هجومين ليلة أمس استهدفت قوات قسد في ريف دير الزور، وهو ما اثار مخاوف عدد من الوجهاء والشيوخ الذين قد يحجمون عن حضور الاجتماع.

أحمد الخبيل “أبو خولة” رئيس مجلس ديرالزور العسكري التابع لقسد/انترنت

وكان مجهولون قد شنوا هجوماً بقذائف الار بي جي والاسلحة الرشاشة على حاجز لقسد قرب مدينة البصيرة، وآخر في منطقة العزبة، بينما سمع صوت انفجار قوي في ريف دير الزور الغربي، ولم تعرف حصيلة الهجمات بعد، بسبب انقطاع خدمة الانترنت.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية، وعبر ذراعها المدني “الادارة الذاتية” تحتكر خدمة الانترنت في المنطقة، باستثناء تغطية متقطعة من ابراج شبكات الخليوي التابعة للنظام الواقعة غرب الفرات، والتي يصل بثها إلى مناطق شرق الفرات.

 

 

قد يعجبك ايضا