خليفة “ميركل” المحتمل يدلي بتصريحات بشأن استقبال وترحيل اللاجئين

كشف المرشح لرئاسة “الحزب المسيحي الديمقراطي” الألماني “فريدريش ميرتس” عن معارضته لقبول لاجئين جدد قادمين من مخيمات اللجوء في اليونان والبوسنة.

جسر – متابعات

كشف المرشح لرئاسة “الحزب المسيحي الديمقراطي” الألماني “فريدريش ميرتس” عن معارضته قبول المزيد من اللاجئين القادمين من مخيمات اللجوء في اليونان والبوسنة.

ووجه مرشح رئاسة الحزب الذي تنتمي إليه المستشارة الألمانية “ميركل” من خلال تصريحات أدلى بها لمجموعة “فونكة” الألمانية رسالة للاتحاد الأوربي يطالبه فيها بالالتزام بمساعدة اللاجئين حيث هم في أماكن تواجدهم، في الجزر اليونانية أو البلقان.

وقال “فريدريش ميرتس”: “لا يمكن حل هذه الكارثة الإنسانية من خلال استقبال ألمانيا للجميع.. هذا الطريق لم يعد مفتوحا”.

وشدد على ضرورة إبرام دول أوربا اتفاقيات مع الدول التي يقدم منها اللاجئون، أو تلك التي يعبرونها، تهدف إلى منع الهجرة الغير شرعية عبر البحر المتوسط، والتي تنطوي على مخاطر قد تهدد الحياة.

وأشار إلى أنّ السنوات القادمة، قد تشهد عمليات ترحيل أكثر حزماً ستطال اللاجئين الذين لن تتمكن ألمانيا من ترحيلهم في الوقت الحالي، بسبب وجود عقبات قانونية وإنسانية وواقعية، حيث لاتوجد خطوط طيران أو طرق برية، ما يحصر الترحيل بحالات فردية، ومثال على ذلك اللاجئين السوريين.

يذكر أنّ ألمانيا تضم العدد الأكبر من اللاجئين السوريين الذين دخلوا ألمانيا في عهد رئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي “أنجيلا ميركل”.

بالآلاف.. ألمانيا تعلن عدد اللاجئين المرحّلين من أراضيها

 

قد يعجبك ايضا