في إسرائيل.. أسير سوري يرفض إطلاق سراحه والعودة إلى سوريا!

جسر – متابعات

رفض الأسير السوري في السجون الإسرائيلية إطلاق سراحه وتسليمه للنظام، قبيل الإعلان عن صفقة تبادل أسرى بين نظام الأسد وإسرائيل.

وأعلنت وسائل إعلام نظام الأسد بعد ظهر اليوم الأربعاء، عن عملية تبادل أسرى مع إسرائيل بوساطة روسية، لتحرير السوريين “نهال المقت” و”ذياب قهموز”.

أثناء ذلك، قال نادي الأسير الفلسطيني عبر “فيسبوك” إن “إدارة سجون الاحتلال استدعت صباح اليوم الأسير السوري، ذياب قهموز وهو من قرية الغجر في الجولان السوري المحتل، ومعتقل منذ عام 2016 ومحكوم بالسجن 14 عاماً، لإبلاغه بقرار الإفراج عنه إلى سوريا”.

وأضاف النادي في منشوره أنه حتى الآن تجري مفاوضات حول ما إذا كان سينقل إلى سوريا أم إلى قريته الغجر في الجولان المحتل، حيث يصر الأسير على أن يتم الإفراج عنه إلى قريته، وليس إلى حكومة نظام الأسد.

وأكد النادي أن “إدارة سجن “النقب” استدعت قهموز صباح اليوم، لإبلاغه بقرار الإفراج عنه، ضمن صفقة التبادل لكنه رفض ذلك، وأصر على العودة إلى قريته، وعاد مجدداً إلى حيث يقبع في سجن “النقب الصحراوي”.

نظام “الأسد” يجري عملية تبادل أسرى مع إسرائيل

قد يعجبك ايضا