جريمة اغتصاب صادمة ضحيتها طفلة شمالي حلب.. وأصابع الاتهام تتجه نحو “قسد”

جسر – متابعات

هزت جريمة بشعة بلدة كفرنايا بريف حلب الشمالي، أمس الخميس، ضحيتها طفلة تبلغ من العمر 4 سنوات فقط.

وأكد ناشطون سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي، أن الطفلة “لين الخطيب” تعرضت للخطف والاغتصاب من قبل شخصين، ومن ثم رموها على جانب أحد الطرقات، بين منطقتي كفرنايا ودير جمال، لتفقد الطفلة حياتها عقب ذلك.

وتظاهر أهال في البلدة أمس، احتجاجاً على الجريمة البشعة.

واتهم أشخاص على مواقع التواصل الاجتماعي عناصر “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) التي تسيطر على المنطقة، باغتصاب الطفلة.

قد يعجبك ايضا