وفاة طفل ثانٍ خلال أيام بسبب نقص الغذاء والدواء في السوسة شرق ديرالزور

تسيطر عليهم داعش ويحاصرهم النظام وقسد وقوات التحالف من كل الجهات

توفي الطفل ريان العلاوي في بلدة السوسة بريف ديرالزور الشرقي يوم أمس الجمعة، بسبب إصابته بالجفاف ونقص الغذاء ولم تكن هذه هي الحالة الأولى حيث توفي الطفل مصعب القزبير بسبب سوء التغذية منذ عشرة أيام.

وأفاد مراسل جسر بأن سكان تلك مناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش، يعانون من فقدان جميع المواد الغذائية والطبية منذ فرض الحصار من قوات النظام في الجهة المقابلة من نهر الفرات، ومن قوات قسد و التحالف الدولي من الجهات الأخرى.

وبحسب سكان تلك المناطق فإنه لم تدخل مواد غذائية وطبية إلا بشكل بسيط منذ عدة أشهر بلإضافة الى قصف معظم المشافي والمستوصفات الطبية داخل مناطق سيطرة التنظيم وندرة الأطباء والممرضين.

ويذكر أن تنظيم داعش يسيطر على جزء صغير من بلدة الشعفة وبلدة السوسة والباغوز الفوقاني منذ عام 2014 .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق