صراع اللحظات والأمتار الأخيرة: سيطرة تنظيم داعش باتت تقتصر على بلدة السوسة شرق دير الزور

دير الزور: مراسل جسر:

خسر تنظيم داعش عصر هذا اليوم قرية”البوبدران” في ريف دير الزور الشرقي، عقب هجوم عنيف شنته قوات قسد، لتنحسر مساحة سيطرة التنظيم وتقتصر على بلدة واحدة هي السوسة.

(الصورة: مدخل بلدة السوسة)

وفي هذه الاثناء وقعت اعداد كبيرة من منتسبي التنظيم الاجانب اسرى في يد مجلس دير الزور العسكري التابع لقوات سوريا الديمراطية، عرف منهم جهادي يدعي محمد عبدالله محمد،  يحمل الجنسية الكندية ومن اصول اثيوبيّة “الفيديو”.

وأفاد مصدر مطلع لـ”جسر” إن الساعات الأربع والعشرين القادمة، ستكون الاخيرة من عمر تنظيم داعش في شرق الفرات، بعد طرده من الكيلومترات الاخيرة التي يتشبث بها في بلدة السوسة.

يذكر أن تحالفاً دولياً يضم أكثر من ٦٠ دولة قد تم تشكيله سنة ٢٠١٤ بهدف القضاء على التنظم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق