النهار لـ”قسد” والليل لـ”داعش”: أربع جثث جديدة لعناصر من قسد يعثر عليها في قرى ريف دير الزور الشرقي

دير الزور: جسر:

عثر أهالي بلدة ذيبان يوم أمس الاثنين على ثلاث جثث تعود لعناصر من قسد في أماكن متفرقة من البلدة، فقد عثر على جثة في سوق الاغنام في البلدة، وأخرى في باديتها، وثالثة قرب ساقية الري، كما عثر أهالي بلدة البصيرة على جثة رابعة على تخوم البلدة،  وقد قتل ثلاثة من هؤلاء المقاتلين طعنا بالسكاكين، بينما قتل الرابع رمياً بالرصاص. وقد علم مراسلنا أن جثة واحدة تم التعرف عليها، وتعود لشخص من مدينة الميادين، اسم عائلته “الوهيبي”، بينما بقية الجثث مجهولة الهوية.

يذكر أن هذه الحوادث بدأت تتكرر بشكل يومي في ريف دير الزور الشرقي، والمتهم الرئيسي بالوقوف خلفها هو الخلايا النائمة لتنظيم داعش، حيث يردد الاهالي شبه مسلمة تقول بأن التنظيم هو المسيطر على المنطقة ليلاً، بينما تسيطر عليها قسد نهاراً مدعومة بطيران التحالف.

(صورة حصرية لجسر لمدخل البصيرة إبان سيطرة داعش)

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق