قيادي في استخبارات قسد متهم بـ (تعفيش) ١٢٠٠ مركبة وآلية

جسر: دير الزور:

اختفت مئات السيارات والاليات الزراعية، العائدة لفارين من المعارك في بلدات الشعفة والسوسة، واتهم اصحابها استخبارات قسد بسرقتها ونقلها إلى الحسكة.

وفي التفاصيل، شكى الاهالي من سرقة (تعفيش على حد تعبيرهم) نحو ١٢٠٠ آلية في الأونة الاخيرة، عائدة لأهالي المناطق التي يدور فيها القتال حالياً، عندما فرارهم من مناطقهم بسبب شدة القصف والاشتباكات. وامتدت عمليات التفتيش مؤخراً لتشمل محركات ضخ المياه من نهر الفرات، التي يتم فكها من قواعدها ونقلها إلى أماكن التجميع.

ويتهم المتضررون قياديا في قسد، يدعى أبو عثمان الكردي، يشغل منصب رئيس استخبارات قسد في هجين، بالوقوف وراء هذا الانتهاك، ويقولون بأنه يقوم بنقل هذه الاليات وتجميعها في حقلي العمر والتنك النفطيين، ومن ثم شحنها إلى محافظة الحسكة.

(صورة التقطها أحد الأهالي لعمليات التتعفيش)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق