نظام الأسد يحطم أحد أبواقه.. مأمون رحمة نزيلاً في سجن عدرا

جسر: متابعات:

قال موقع صوت العاصمة، إن:” أن النظام السوري زجّ بخطيب المسجد الأموي السابق الشيخ مأمون رحمة في سجن عدرا المركزي منذ يومين، بعد اعتقاله في مدينة دمشق من قبل استخبارات النظام”.

وأضاف الموقع :” إن اعتقال رحمة جاء على خلفية تطاوله على وزير الأوقاف في حكومة النظام عبد الستار السيد، بعد قرار الأوقاف الأخير بعزل رحمة عن الخطبة في المسجد الأموي بدمشق.

وأكدت مصادر الشبكة أن رحمة حالياً في سجن عدرا المركزي – قسم الإيداع، لحين استكمال التحقيقات معه.

وكانت وزارة الأوقاف قد أصدرت قراراً يقضي بعزل رحمة منتصف نيسان الماضي بعد خطبته الأخيرة في المسجد الأموي، التي تحدث فيها عن أزمة البنزين التي ضربت البلاد، ولاقت سخرية كبيرة في أوساط مؤيدي النظام السوري.

وشنّت صفحة تحمل اسم مأمون رحمة على فيس بوك، هجوماً عنيفاً بعد قرار عزله، مُتهجمة على وزير الأوقاف وعدد من شيوخ دمشق، لكن رحمة نفى حينها أن يكون له أي صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق