16 منظمة تطالب المجتمع الدولي بتعويض المزارعين نتيجة الحرائق وتدريب فرق دفاع مدني

مراسلة الحسكة: جسر

 

طالبت منظمات إنسانية عاملة شمال شرقي سوريا، المجتمع الدولي بتعويض المزراعين عن خسارتهم نتيجة الحرائق التي اندلعت بمحاصيلهم الزراعية في محافظات الرقة والحسكة ودير الزور.

جاء ذلك في بيان مشترك نشرته وأرسلته 16 منظمة مدنية إنسانية إلى الحكومات المانحة والمنظمات الدولية، حيث دعت فيه إلى تعويض المزارعين وتأمين الدعم لإنشاء وتدريب فرق دفاع مدني مهمتها إخماد الحرائق وتوعية المزارعين لحماية محاصيلهم والتعامل مع الحرائق.

وبحسب البيان- اطلعت مراسلة جسر على نشخة منه- فإن مساحة الأراضي الزراعية التي التهمتها الحرائق تجاوزت الـ 30 ألف هكتار في الرقة والحسكة ودير الزور، وتسببت بخسائر قدرت بملايين الدولارت الأمريكية، “الأمر الذي ينذر بأزمة كبيرة في المنطقة التي تعتمد أساساً على القطاع الزراعي كمورد رئيسي ومحرك للنشاط الاقتصادي وسلة الأمن الغذائي”.

وأبرز المنظمات والهيئات التي وقعت على البيان: “غاف للإغاثة والتنمية ومنظمة دوز، بيل للأمواج المدنية ودان، آشنا للتنمية وقناديل الأمل، السلام والمجتمع المدني وسلاف للأنشطة المدنية، الحسكة للإغاثة والتنمية وجودي للتنمية والاغاثة، أجيال والاتحاد النسائي السرياني، الجمعية الثقافية السريانية و بلسم للتثقيف الصحي، إضافة إلى خون للمجتمع المدني وبكرا أحلى”.

يذكر أن الحرائق التي اندلعت بالأراضي الزراعية خلال الأسبوعين الفائتين، التهمت آلاف الهكتارات من المحاصيل في محافظات الرقة ودير الزور والحسكة ومدينة عين العرب كوباني شمال حلب، بعضها كان مجهول السبب ومعظمها كان “مفتعلا” بحسب “هيئة الزراعة والاقتصاد” التابعة للإدارة الذاتية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق