قتيل ونحو 21 جريحاً… في سلسلة جديدة لتفجير الدراجات النارية والسيارات المفخخة بريف حلب

مراسل ريف حلب: جسر

تصوير مراسل جسر
تصوير مراسل جسر – الباب

قتل شخص واحد على الأقل وأصيب العشرات من المدنيين بجروح جراء انفجار دراجتين ناريتين وسيارة مفخخة في كل من مدينة الباب وجرابلس يوم أمس السبت.

وقال مراسل صحيفة جسر شمال سوريا أن دراجة نارية إنفجرت في مدينة الباب واسفر عنها 16 جريحاً من المدنيين حيث حصل التفجير على الطريق المؤدي الى مدينة الراعي.

وفي نفس السياق انفجرت دراجة نارية مفخخة في مدينة جرابلس في ريف حلب الشرقي ما أدى لإصابة أربعة مدنيين بجروح متفاوتة.

وأضاف مراسل جسر أن سيارة مفخخه انفجرت في مدينة الباب أثناء تفكيكها من قبل فرقة الهندسة ما أدى لمقتل شخص وإصابة آخر بجروح خطيره تم نقله الى تركيا.

وتتهم الفصائل العسكرية الموالية لتركيا قسد بالوقوف وراء كل هذه التفجيرات، حيث أعلنت قوى الشرطة والأمن العام الوطني في مدينة جرابلس بريف حلب يوم أمس السبت إلقاء القبض على من قالت أنه أحد منفذي التفجيرات في مناطق ريف حلب الشمالي.

ونشرت قوات الشرطة تسجيلاً يظهر اعترافات المدعو جاسم العواصمي وهو من مدينة منبج بريف حلب، الذي أكد انضمامه إلى خلايا تجندها الوحدات الكردية لتنفيذ عمليات أمنية وتفجيرات في مناطق سيطرة الجيش الوطني شمال شرقي حلب، ولم يتسن لصحيفة جسر التأكد من صحة الاعترافات او الاتهامات الموجهة لقسد من مصدر آخر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق