أنباء عن وفاة زوجة طالب ابراهيم متأثرة بجراحها بعد استهداف سيارتها وسط دمشق

ذكرت وسائل إعلام سورية أن زوجة الإعلامي السياسي الموالي للنظام “طالب إبراهيم” منال الحلو توفيت متأثرة بجراحها عقب التفجير الذي استهدف سيارتها صباح اليوم، على اتستراد المزة بدمشق، فيما لم يصدر أي تصريح رسمي عن عائلتها لتأكيد الخبر.

وكانت الحلو برفقة ابنها هادي ابراهيم في طريقهما إلى مركز الامتحان للشهادة الثانوية، حيث أصيبت مع عدد من المدنيين، فيما أكمل هادي طريقه لإجراء الامتحان بحسب صفحات مؤيدة.

وقيل أن التفجير كان بنية استهداف طالب ابراهيم إلا أنها لم يكن موجوداً في السيارة.

واشتهر “طالب إبراهيم” بمواقفه الموالية لنظام بشار الأسد، حيث ظهر على العديد من وسائل الإعلام المؤيدة والمعارضة للنظام السوري، ليدافع عنه، ويكيل الاتهامات للمتظاهرين واصفاً إياهم بـ “العصابات المسلحة”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: النص محمي !!
إغلاق